الإعاقة النفسية الاجتماعية، والتعافي والخطة الوطنية للتأمين ضد الإعاقة (NDIS)

الإعاقة النفسية الاجتماعية، والتعافي والخطة الوطنية للتأمين ضد الإعاقة (NDIS)

الخطة الوطنية للتأمين ضد الإعاقة (NDIS) هي طريقة جديدة لتوفير دعم الإعاقة ليتمتع الناس بحياة عادية. تقر NDIS باختلاف احتياجات وغايات كل فرد.

ما هي الإعاقة النفسية الاجتماعية؟

الإعاقة النفسية الاجتماعية هي المصطلح المستعمل لوصف الإعاقات التي قد تنتج عن مشاكل الصحة العقلية. بينما لا يعاني جميع الذين لديهم مشاكل في صحتهم العقلية من الإعاقة النفسية الاجتماعية، إلا أن أولئك الذين يعانون منها يمكن أن يتعرضوا لتأثيرات شديدة وللحرمان الاجتماعي. الأشخاص الذين يعانون من إعاقة كبيرة من المرجح أن تكون دائمة يمكن أن يتأهلوا لدعم NDIS.

ما هو التعافي؟

إن الحديث عن تعافي الصحة العقلية يعني أن الذين يعانون مشكلات في صحتهم العقلية بدأوا، بالرغم من ذلك، يسعون بنشاط إلى المساهمة في الحياة.

لا يعني ذلك العيش بدون أعراض المرض العقلي أو الاعتلالات والإعاقات التي قد تنتج عنه. حتى بالنسبة للأشخاص الذين تتجاوب مشاكل صحتهم العقلية مع التدخّل العلاجي، قد تحدث لهم نوبات إضافية. قد يؤدي ذلك إلى اعتلالات وظيفية وإعاقات نفسية اجتماعية قد تكون على شكل نوبات أو مستمرة وموهنة وطويلة الأمد.

يكمن التعافي في تحقيق أفضل حال ممكن من الرفاه الشخصي، والاجتماعي والعاطفي، كما يحدده كل فرد، بينما يتعايش مع مشاكل الصحة العقلية أو يتعافى منها.

نحن ملتزمون بضمان كون التعافي وممارسات التعافي باستعادة الأمل مدعومة للمشتركين الذين يعانون من الإعاقة النفسية الاجتماعية من خلال تصميم وتنفيذ NDIS.

والمهم أننا نفهم أن الأمل والتفاؤل من عناصر التعافي. تقدم NDIS:

الخيار والتحكّم للمشتركين

المشترك هو الشخص الأفضل الذي يستطيع الحكم على الدرب الذي يسلكه نحو التعافي. يشمل الدعم بناء قدرات الإدارة الذاتية، بما فيها اختيار وسائل الدعم ومن يوفرها.

التزام على مدى الحياة بوسائل الدعم والتمويل كما هو مطلوب

التعافي ممكن. رحلة التعافي شخصية، والدعم عندما تحتاجونه يشكل عنصرا أساسيا للتعافي.

المزيد من الاستقلالية والمشاركة الاجتماعية والاقتصادية

يساعد التفاعل مع المجتمع من خلال المشاركة الاجتماعية، والتعليم والتوظيف على تنمية قدرة التحمل والغايةNDIS . ملتزمة بتمويل وسائل الدعم التي تساعد المشتركين على زيادة استقلاليتهم ومشاركتهم الاجتماعية والاقتصادية.

دعم أسلوب الشراكة

يركز الدعم المقدم بموجب NDIS على الإعاقة ولكنه موجه نحو التعافي. إنه مرتبط بوسائل دعم متنوعة وفقًا لما هو مطلوب.

كيف ستقدم NDIS الدعم لي؟

صممت NDIS لتكون مرنة ولتلبي الاحتياجات الفردية لكل مشترك. إننا نعرف أن مشاكل الصحة العقلية يمكن أن تتميز بتغيّرات في حدتها (’نوبات‘). ستقوم خطتكم مع NDIS بالتحسّب لهذه التغيّرات فتقدم لكم موازنة مرنة لزيادة أو تخفيض وسائل الدعم بحسب الحاجة.

إننا نعلم أن التعافي ممكن حتى عند وجود أعراض أو عندما يعاني شخص من أزمة. لذلك، فإن وسائل الدعم المرنة تشكل جانبًا مهمًا من رحلة المشترك نحو التعافي.

تتضمن خطة المشترك الفردية توثيقًا لأهدافه وحجم الدعم المموّل الذي يحتاجه لتحقيق تلك الأهداف. يعمل المشترك وموفر وسيلة الدعم على الاتفاق بينهما على كيفية تقديم الدعم. قد يشمل ذلك زيادة عدد ساعات الدعم خلال فترة الأزمات وتقليلها عندما تسير الأمور على ما يرام.

تتضمن خطة المشترك الفردية أيضًا توثيقًا لوسائل دعمه غير الرسمية (من الأصدقاء والعائلة) إلى جانب وسائل الدعم التي يحصل عليها من مجتمعه المحلي ومن أنظمة الحكومة الأخرى. بهذه الطريقة، نتمكن من العمل معكم ومع المؤسسات المجتمعية لنتأكد من استمرارية تلك المؤسسات في تلبية احتياجاتكم مع مرور الوقت.

كيف تعمل NDIS مع الأنظمة الأخرى؟

صُممت NDIS لتعمل إلى جانب أنظمة الخدمات القائمة التابعة للحكومة، بما فيها خدمات الصحة، والتعليم، والإسكان والخدمات العلاجية المحددة للصحة العقلية. يحتاج الأشخاص الذين لديهم مشاكل في الصحة العقلية غالبًا إلى دعم من مجموعة من المصادر مثل المجتمع، والعائلة، والأصدقاء، وخدمات الصحة العقلية المحلية أو الخاصة وأنظمة أخرى سائدة. تعمل NDIS بشكل وثيق الصلة وبالشراكة مع أنظمة الدعم الأخرى هذه ولا تحل محلّها.

ستعمل أنظمة الصحة والصحة العقلية مع المشتركين عندما يحتاجون إلى تدخّل سريري أو علاج طبي. وهي تتعامل مع الحالات النفسية والأمراض العقلية. يشمل ‏ذلك: جميع الخدمات الطبية والسريرية مثل الأطباء العامين، وعلاج الصحة العقلية بواسطة أطباء نفسانيين أو اختصاصيين بعلم النفس، والعناية عند دخول مستشفى، والرعاية في المستشفى وفي السكن، وإعادة التأهيل، والأدوية والعقاقير الصيدلية.

إن النظام الصحي مسؤول أيضًا عن الخدمات الأخرى المرتبطة بالصحة مثل العناية بالأسنان، وأخصائيي التغذية، وأخصائيي العلاج الطبيعي، والرعاية الملطّفة والرعاية التمريضية. إضافة إلى ذلك، يترتب أحيانًا على الأفراد والعائلات دور في تمويل الخدمات الطبية والسريرية، مثل المصاريف غير المغطاة بالتأمين الصحي أو دفعات الفروقات. لا تغطي NDIS تلك التكاليف. مساعدة المشتركين على الوصول إلى الأجزاء المناسبة لهم في نظام الخدمات عندما يحتاجون إليها يمكن أن تشكل جزءًا من خطة المشترك إذا لزم الأمر.

Contact us accessibility services

Translating and interpreting

For a free-of-charge translator or interpreter phone 131 450

If you have hearing or speech loss

TTY: 1800 555 677
Speak and Listen: 1800 555 727

National relay service

Visit the National Relay Service (External website) website or phone 1800 555 727 then ask for 1800 800 110

This page current as of
1 May 2019